رام الله-فلسطين برس- قالت مصادر محلية أن " مليشيات حركة حماس الخارجة عن القانون أمهلت عائلة حلس في حي الشجاعية بغزة 48 ساعة لتسليم أسلحتهم وعدد من أبنائهم وهم عبارة عن مجموعة تابعة لعادل حلس وهو مقدم في الأمن الوقائي وعددهم 25 من أبناء فتح الذين دافعوا عن السلطة أثناء الانقلاب الدموي الذي نفذته مليشيات حماس في غزة".



وأوضحت المصادر " أن المهلة تنتهي الساعة الخامسة صباحا يوم غد السبت مؤكدة أن مليشيات حماس مصرة على مطالبها وتريد كسر شوكة العائلات المناضلة والمقاومة للاحتلال ".



ويشار إلى أن عائلة حلس نفت في بيان صحافي الأنباء التي روجت له حماس بأنها سلمت أسلحتها وأبنائها لمليشيات حماس محملة الأخيرة مسؤولية الأحداث والدماء التي سالت في الحي خلال الاشتباكات".



وكانت مليشيات حماس هاجمت الليلة قبل الماضية منازل عائلة حلس في حي الشجاعية وتصدى لها أبناء العائلة بمساندة من جميع العائلات في حي الشجاعية حيث صدوا مليشيات حماس وأوقعوا فيها خسائر فادحة الأمر الذي أدى للتوصل إلى وقف إطلاق النار بعد تكبد حماس خسائر كبيرة حيث سقط في صفوفها أكثر من قتيلين وعشرات الجرحى منهم وصفت إصاباتهم بالخطيرة والموت السريري".